مصحات التشيك: العلاج الطبيعي واعادة التأهيل والخدمات العلاجية

مصحات التشيك توجد في بلاد التشيك التي تتميّز بامتلاكها لكميات غزيرة من ينابيع المياه الطبيعية والمعدنية وذلك منذ قديم الزمن، ويتم استعمال تلك المياه في مصحات التشيك، حيث يكون من الصعب الحصول عليها من بلدان أخرى من حيث تنوّعها وكثافتها، ويتم علاج حالات مرضية عديدة باستخدامها.

مصحات التشيك

توجد مصحات التشيك للعلاج الطبيعي في أماكن تتميّز بطبيعتها وجمالها الخلاب والغاية في الروعة، بسبب احتوائها على حدائق بها عدد كبير من الأشجار والبحيرات والأنهار الجارية، كما أنها تتميّز بالطراز القديم المعماري.

قد تم تطوير العلاج الطبيعي داخل مصحات التشيك من القرن 18، ولكن العلاج الطبيعي تم اكتشافه من قبل ذلك، وقد قام الملك التشيكي ببناء مدينة كارلوفي فاري، والتي تتميّز بينابيع المياه المعدنية والطبيعية، وتم بناءها في القرن ١٤، وهذه المياه تدخل في علاج العديد من الحالات المرضية سنويًّا.

هناك مدن أخرى عريقة داخل جمهورية التشيك توفّر الصحة والعافية لزوارها مثل مدينة كليمكوفيتسة، ومدينة بيلوهراد والمشهورة بعلاجها للمرضى الذين يعانون من مشاكل عصبية أو حركية، ومدينة ياخيموف بجانب مدينة كارلوفي فاري والتي تشتهر بوجود مياه مشبّعة بها عنصر الرادون المشع، والذي يوجد في هذه المدينة فقط.

أهداف الالتحاق بمصحات التشيك

قد انتشرت في التشيك مصحات مخصصة العلاج الطبيعي على مستوى أنحاء العالم في آخر القرن السابق، ولم تكتفي بالعلاج الطبيعي فقط بل ازداد الطلب عليها للاستجمام والراحة ومنح النشاط والحيوية للزائر ومعالجة السمنة.

العلاج الطبيعي
العلاج الطبيعي

مصحات التشيك لطب العلاج الطبيعي

توفّر خدمة مميّزة لعلاج أنواع مختلفة من الحالات المرضية، على سبيل المثال :

اقرا ايضا : ” العلاج الطبيعي في التشيك .شركة الرفاعي افضل المصحات وارخص الاسعار

مميزات مصحات التشيك للعلاج الطبيعي

هي مصحات تقدّم للمرضى علاج متنوّع وشامل ومكثّف بشكل يومي، بدايةً من الساعة الثامنة ونصف صباحًا، حتى الساعة الثانية ونصف مساء، ويتم استعمال مياه ساخنة معدنية، ويقيم المريض في المصحة ويتم التعامل معه بأسلوب جيد، مع توفير الخدمات اللازمة له على أعلى مستوى، وتقديم وجبات الطعام الصحي، والتي يتم تناولها في مطعم المصحة.

ومن أشهر مصحات التشيك للعلاج الطبيعي ما يلي :

اقرا ايضا : ” مصحات كلادروبي – شركة الرفاعي لتنسيق العلاج الطبيعي في التشيك

طرق العلاج داخل مصحات التشيك

تبدأ أول مرحلة في الالتحاق عن توفير خدمة العلاج الطبيعي بإرسال ملف طبي جديد باللغة الإنجليزية، ويفضّل أن يكون الملف صادر من طبيب عظام أو طبيب أعصاب، مع عمل أشعة سينية حتى يتم تشخيص الحالة المرضية من الطبيب المتخصص داخل المصحة، ليعطي في النهاية تشخيص دقيق عن الحالة المقدّمة له.

بعد تلك الخطوة يتم استلام التقرير الطبي المرسل من الطبيب المختص إلى الطبيب المسؤول عن هذه الحالات المرضية والمتواجد داخل مصحة التشيك، حتى يتم إصدار موافقة على إلحاق المريض بالمصحة لتلقي العلاج.

ثم يتم أخذ الإجراءات اللازمة من أجل الحجز داخل المصحة سواء للحالة أو المرافق مع المريض.

يتم إرسال تقرير رسمي من مصحة التشيك تتضمّن تأييد اسم المريض بالحجز.

الأشعة السينية
الأشعة السينية

تكلفة العلاج داخل مصحات التشيك للعلاج الطبيعي

تُعرف بأنها تقدّم العلاج الطبيعي للمريض بأقل الأسعار مقارنةً بالأماكن الأخرى، حيث أن المريض يقوم بدفع أسعار الجلسات المحددة له دون أي رسوم أخرى أو زيادة.
بعد إنهاء فترة العلاج الأولى والتي تكون في الأغلب أسبوعين، فمن الممكن أن يقوم المتعالج بتمديد مدة إقامته وفقًا لحاجته مرةً ثانية للعلاج أم لا.

YouTube video

زيادة فترة العلاج

كما ذكرنا سابقا يستطيع المريض أن يمدد من فترة وجوده داخل المصحة، ويكون ذلك حسب رغبته ورأى الأطباء، ويمكن أيضًا أن يقللها ,من المعروف أن كل الخدمات داخل المصحة يتم توفيرها في نفس المكان.

على سبيل المثال :

  • الجلسات المحددة للحالة المرضية.
  •  الإقامة سواء للمتعالج أو المرافقين.
  • كذلك الوجبات الغذائية الثلاثة المقدّمة من المصحة.

أسماء المصحات المشهورة في التشيك

تعتبر المصحات المفضّلة من قِبَل المرضى هي مصحات التشيك التي توجد حول العاصمة براغ، والتي تستخدم في كورس علاجها مياه معدنية متعددة، وكذلك العلاج الفيزيائي، بجانب الخدمات التي توفرها للمريض وأهله من وجبات صحية، وتوجد تلك المصحات في مدينة ياخيموف، ومدينة ماريانسكي، بجانب مدن كارلوفي فاري وتبليتسه.

مصحة بيلا فودا للطب النفسي والإدمان في التشيك

بيلا فودا للطب النفسي والإدمان هي واحدة من أبرز مصحات التشيك العلاجية التي تعتمد على الطبيعة السائدة في التشيك من مياه ينابيع جارية تساهم في منح العملاء الراحة والهدوء النفسي المساهم في تخليصهم من ضغوط الحياة والذي يخفف عليهم المرور بأعراض الانسحاب.

تعد مصحة بيلا فودا من أقدم المصحات في التشيك، وتقع في مناطق مشهورة بينابيع المياه المعدنية وخدماتها في علاج الإدمان وتقديم الدعم النفسي متميزة حيث تخدم مرضى الإدمان والسموم وتعالج الأسباب النفسية المؤدية للإدمان.

كما توفر المحصة جلسات علاج جماعية وفردية للمرضى وتضع برامج متكاملة لإعادة التأهيل وكل هذا عبر طرق مختلفة وموثوقة مثل العلاج بالتنويم المغناطيسي والعلاج الرياضي والفني بالإضافة إلى العلاج الطبيعي بأنواعه وحسب حاجة المريض.

ما يميز المصحة هو اهتمامها براحة المرضى وتوفير أفضل الكوادر الطبية القادرة على توفير الدعم الكامل لراغبي التخلص من الإدمان لذا نضعها في صدارة مصحات التشيك العلاجية.

وهنا نكون قد وصلنا لختام موضوع اليوم عن المصحات التشيكية ودورها في علاج المشاكل الجسدية والنفسية.

التعليقات مغلقة.