طرق علاج ديسك الظهر بدون جراحة و معرفة اعراضه وكيفيه حدوثه ؟

يمكن علاج ديسك الظهر بدون جراحة عندما تكون الإصابة بسيطة ويمكن السيطرة عليها دون الحاجة إلى إجراء إحدى العمليات الجراحية في العمود الفقري، وتشمل طرق العلاج غير الجراحية العلاج الطبيعي والحصول على الراحة واستخدام كمادات المياه الباردة أو الدافئة والأدوية التي تخفف من الشعور بالألم والأعراض الأخرى التي تصاحب الإصابة بهذا المرض.

كيف يحدث ديسك الظهر؟

كيف يحدث ديسك الظهر؟

يفصل بين فقرات العمود الفقري بالظهر أقراص غضروفية تتكون من جزء داخلي شبه سائل محاط من الخارج بجدار ليفي صلب، وتساعد الأقراص الغضروفية على امتصاص الصدمات عند السقوط أو الحركات غير الطبيعية والضغط الزائد على الظهر.
لكن في حالة حدوث ضغط شديد على الظهر سواء مفاجئ أو مستمر (مثل حمل شيء ثقيل، السقوط من مكان مرتفع أو الإصابات المباشرة على الظهر) ينفتق الجدار الخارجي الصلب ويخرج اللب شبه السائل منه.
تضغط مادة لب القرص الغضروفي على النخاع الشوكي أو على الأعصاب التي تخرج منه وقد تسبب هذه المادة الالتهاب أيضًا ولذلك يُصاحب ديسك الظهر الشعور بألم في المنطقة التي تحصل على تغذيتها من العصب المضغوط عليه.
يمكن علاج ديسك الظهر بدون جراحة من خلال وسائل العلاج البسيطة التي تستهدف تحسين الأعراض وذلك إذا كانت الإصابة بسيطة ولم يُصاب المريض بالمضاعفات أو يمكن علاجه من خلال  جراحات العمود الفقري لإزالة الجزء المنزلق من القرص الغضروفي.

أعراض ديسك الظهر

تكون أعراض ديسك الظهر واضحة منذ بدء الإصابة به وتزداد بشكل تدريجي في حالة عدم علاجه من خلال طرق علاج ديسك الظهر بدون جراحة أو بالجراحة، وتشمل الأعراض ما يلي:

  • ألم شديد أسفل الظهر تزداد شدتها مع العطس والكحة أو الانحناء والوقوف.
  • تشنج عضلات الظهر مما قد يترتب عليها اعوجاج في العمود الفقري.
  • امتداد الألم من أسفل الظهر وقد يصل إلى الفخذ وأجزاء أخرى بحسب مكان الانزلاق الغضروفي والعصب المضغوط عليه.
  • ضعف الإحساس في منطقة معينة من القدم أو الساق.
  • الشعور بالخدر في أجزاء معينة من الساق والقدم.
  • ضعف عضلات الطرف السفلي مما يعيق قدرة المريض على السير.
  • الشعور بألم شديد في الظهر عند رفع الساق بشكل مستقيم.
  • انحناء المريض أثناء المشي حتى يقال من شدة الألم الذي يشعر به.

ومن خلال شدة الأعراض التي تظهر على المرضى يتم تحديد هل يمكن علاج ديسك الظهر بدون جراحة أو من خلال الجراحة.

من هم الأكثر عرضة للإصابة بالديسك؟

من هم الأكثر عرضة للإصابة بالديسك؟

جميع الأشخاص عند التعرض لمسببات الانزلاق الغضروفي يُصابون به، ومع ذلك هناك أشخاص أكثر عرضة للإصابة مقارنةً بغيرهم لوجود عوامل الخطورة التالية لديهم:
● التقدم في العمر: مع التقدم في العمر تحدث بعض التغيرات في جسم الإنسان مثل فقدان السائل الموجود في القرص الغضروفي وبالتالي فقدان مرونة الغضاريف والإصابة بالديسك.
● المدخنين: التدخين من الأسباب التي تمنع وصول الدم إلى العظام والغضاريف وبالتالي تفقد الغضاريف التغذية وتقل مرونتها فيصبح المريض أكثر عرضة للإصابة.
●المهنة: تتطلب بعض المهن الوقوف لساعات طويلة أو حمل الأشياء الثقيلة والأشخاص العاملين بها يُصابون بالانزلاق الغضروفي بشكل أسرع مقارنةً بغيرهم.

علاج ديسك الظهر بدون جراحة

يمكن علاج ديسك الظهر بدون جراحة في معظم حالات الانزلاق الغضروفي باستثناء الحالات الشديدة يمكن علاجها من خلال العمليات الجراحية، وتشمل طرق علاج ديسك الظهر بدون جراحة ما يلي:

الحصول على الراحة

يجب أن يتجنب المريض بذل أي مجهود خلال فترة إصابته بالانزلاق الغضروفي حتى لا تتطور المشكلة ويتسبب في تآكل عظام الفقرات وإصابة المريض بالمزيد من المضاعفات، ولذلك يجب أن يحصل على الراحة لمدة كافية ولكن لا يجب استمرارها لمدة طويلة حتى لا تؤدي إلى تصلب الغضاريف والفقرات نتيجة عدم الحركة.

كمادات المياه الساخنة أو الباردة

يمكن تخفيف الألم من خلال وضع كمادات المياه الساخنة أو الباردة أو كليهما بالتناوب على المكان الذي تشعر فيه بالألم، حيث تخفف من الألم وتقلل من أعراض الالتهاب في الفقرات والأقراص الغضروفية.

مسكنات الألم

في الحالات البسيطة من الانزلاق الغضروفي يمكن معالجة الألم الذي يشعر به المريض وتخفيفه من خلال تناول الأدوية مثل مسكنات الألم ومضادات الالتهاب غير الستيرويدية  لفترة لتخفيف التهاب الغضاريف وبالتالي تقليل الشعور بألم في الظهر أو أي جزء آخر في الجسم وهي إحدى طرق علاج ديسك الظهر بدون جراحة الناجحة في تقليل شدة الأعراض التي يشعر بها المريض.

أدوية علاج تشنج العضلات

يصاحب الانزلاق الغضروفي الإصابة بالتشنجات في عضلات الظهر أو في عضلات الجزء الذي يشعر فيه المريض بألم، ولذلك يصف الطبيب الأدوية المرخية للعضلات كوسيلة من أجل علاج ديسك الظهر بدون جراحة لتخفيف التشنجات.

العلاج الطبيعي

يساعد العلاج الطبيعي كأحد أهم طرق علاج ديسك الظهر بدون جراحة في تحسين حالة المريض وتخفيف الأعراض، ولا يجب على المريض أداء التمارين بدون الاستعانة بطبيب متخصص؛ لأن أداء التمارين بشكل غير صحيح قد يزيد الانزلاق الغضروفي و يسبب نتائج عكسية.

حقن الستيرويدات

في حالة عدم نجاح جميع طرق العلاج السابقة في تخفيف أعراض الانزلاق الغضروفي يمكن علاجه من خلال حقن الستيرويدات أسفل العمود الفقري لتخفيف الالتهابات والألم.

YouTube video

مضاعفات ديسك الظهر

يؤدي ديسك الظهر غير المعالج إلى التأثير على صحة المريض على مدى بعيد ويسبب إصابته بمجموعة من المضاعفات التي تشمل ما يلي:

  • ضعف العضلات في الأطراف مما قد يسبب الإصابة بضمور العضلات.
  • الخدر وضعف الإحساس قد يظل مستمرًا عند المريض.
  • قد يكون الألم شديد مما يؤثر على قدرة المريض على الحركة.
  • قد يضغط الديسك على عضلات كل من المثانة والقولون فلا يستطيع المريض التحكم فيهم.

التعليقات مغلقة.