علاج الشلل | و أسباب الشلل ,السفلي ,الرجلين ,الرباعي

علاج الشلل و مرض الشلل يحدث عندما يتضرر أي جزء من أعضاء الجسم مثل الدماغ أو الأعصاب أو الحبل الشوكي، فإن الإشارات التي تتحرك لا تصل إلى العضلات ويحدث الشلل، بناءً على حاجة المريض، يتوقف علاج الشلل ، لذلك سنقدم نظرة عامة من حيث التشخيص والاختبارات الإدارة وعلاج الشلل .

 

ما هو الشلل

الشلل هو فقدان القوة والتحكم في عضلة أو مجموعة من العضلات في جزء من الجسم، في معظم الأحيان، لا يكون هذا بسبب مشكلة في العضلات نفسها، على الأرجح بسبب مشكلة في مكان ما على طول سلسلة الخلايا العصبية التي تمتد من جزء الجسم إلى عقلك والعودة مرة أخرى، فهذه الخلايا العصبية في عملها الطبيعي ترسل إشارات لتحرك عضلاتك، ولكن في حالة الشلل لا تستطيع فعل ذلك.

 

أنواع الشلل

الشلل أنواع ودرجات عديدة، فيمكن أن يكون :

  • شلل جزئي وهو عندما لا يزال لديك بعض السيطرة على عضلاتك.
  • شلل كلي وهو عندما لا تستطيع تحريك عضلاتك على الإطلاق.
  • شلل دائم وهو  عندما لا يعود التحكم في العضلات مرة أخرى.
  • شلل مؤقت وهو عندما يعود بعض أو كل السيطرة على العضلات.
  • شلل رخوي وهو  عندما تصبح العضلات مترهلة وتتقلص.
  • شلل تشنجي وهو عندما تكون العضلات مشدودة وصلبة وتتشنج بشكل غريب (تشنج).

 

يمكن أن يحدث الشلل في أي جزء من الجسم ويكون إما موضعيًا، عندما يصيب جزء واحد فقط من الجسم، أو معممًا، عندما يؤثر على منطقة أوسع من الجسم، وغالبًا ما يؤثر الشلل الموضعي على مناطق مثل الوجه أو اليدين أو القدمين أو الحبال الصوتية.

 

يتم تقسيم الشلل المعمم بناءً على مقدار الشلل في الجسم :

  • يؤثر الشلل الأحادي على طرف واحد فقط، مثل ذراع واحدة أو ساق واحدة.
  • يؤثر شلل نصفي على جانب واحد من الجسم، مثل الساق والذراع في نفس الجانب من الجسم.
  • يؤثر شلل مزدوج على نفس المنطقة على جانبي الجسم، مثل الذراعين أو جانبي الوجه.
  • يؤثر الشلل النصفي على كلا الساقين وأحيانًا أجزاء من الجذع.
  • يؤثر الشلل الرباعي على كلا الذراعين والساقين وأحيانًا المنطقة بأكملها من الرقبة إلى أسفل، قد تتأثر أيضًا وظيفة القلب والرئتين والأعضاء الأخرى.

اقرا ايضا : ” تعرف على طرق علاج الشلل النصفي في التشيك

 

الشلل الرباعي
الشلل الرباعي

 

أسباب الشلل

يتم التحكم في حركة العضلات عن طريق إشارات الزناد المنقولة من الدماغ، عندما يحدث الشلل تفقد الخلايا العصبية القدرة على إرسال اشارات إلى باقي أعضاء الجسم أو الجزء المصاب بالشلل، ويمكن أن يولد الشخص مصابًا بالشلل بسبب عيب خلقي مثل السنسنة المشقوقة، والتي تحدث عندما لا يتشكل المخ والحبل الشوكي و  الغطاء الذي يحميهم بالطريقة الصحيحة، ولكن في معظم الحالات، يصاب الأشخاص بالشلل نتيجة حادث أو حالة طبية تؤثر على طريقة عمل العضلات والأعصاب.

 

وتشمل الأسباب الأكثر شيوعًا للشلل ما يلي :

 

تشمل بعض الأسباب الأخرى :

 

الاعتلال العصبي المحيطي
الاعتلال العصبي المحيطي

 

 أعراض الشلل

قد تختلف أعراض الشلل بناءً على السبب، ولكن غالبًا ما يكون من السهل اكتشافها، الشخص الذي يولد مشلولًا بسبب عيب خلقي أو مشلول فجأة بسبب سكتة دماغية أو إصابة في النخاع الشوكي، لن يكون قادرًا جزئيًا أو كليًا على تحريك أجزاء الجسم المصابة، في الوقت نفسه.

قد يعاني الشخص من تصلب العضلات وانخفاض الإحساس في أجزاء الجسم المصابة، وقد يفقد الشخص المصاب بالشلل بسبب حالة طبية التحكم في العضلات والشعور بالبطء، قد يشعر الشخص بالوخز أو التخدير أو تقلصات العضلات قبل أن يفقد السيطرة على عضلاته.

 

المشاكل الأخرى التي يمكن أن تحدث مع الشلل

لأن الشلل يمكن أن يحدث لأي عضلة أو مجموعة من العضلات، يمكن أن تتأثر العديد من وظائف الجسم.

 

فهناك بعض المشكلات التي يمكن أن تحدث مع الشلل ومنها :

  • مشاكل في تدفق الدم والتنفس ومعدل ضربات القلب.
  • تغيرات في الوظيفة الطبيعية للأعضاء والغدد والأنسجة الأخرى.
  • التغييرات في العضلات والمفاصل والعظام.
  • إصابات الجلد وتقرحات الضغط.
  • جلطات دموية في الساقين.
  • فقدان السيطرة على البول والأمعاء.
  • مشاكل جنسية.
  • مشاكل في التحدث أو البلع.
  • تغيرات في السلوك والمزاج.

 

 

علاج الشلل

علاج الشلل حاليا،لا يوجد علاج للشلل نفسه، في بعض الحالات، يعود الشعور والسيطرة على العضلات جزئيًا أو كليًا من تلقاء نفسه أو بعد علاج سبب الشلل، على سبيل المثال، غالبًا ما يحدث التعافي التلقائي في حالات شلل الوجه النصفي، وهو شلل مؤقت في الوجه، وقد يحدث أيضًا إلى حد ما مع العلاج بعد السكتة الدماغية.

في بعض الأحيان، يكون العلاج مهمًا لمنع المزيد من تفاقم الشلل، على سبيل المثال في التصلب المتعدد، وغالبًا ما يوصى بإعادة التأهيل لمعالجة المشاكل التي يمكن أن تحدث نتيجة للشلل، لتمكين الشخص المصاب بالشلل من العيش بشكل مستقل قدر الإمكان وتوفير نوعية حياة عالية للشخص.

 

تتضمن بعض علاجات إعادة التأهيل المستخدمة للأشخاص المصابين بالشلل ما يلي :

  • يستخدم العلاج الطبيعي مثل العلاج بالحرارة والتدليك والتمارين لتحفيز الأعصاب والعضلات.
  • يركز العلاج المهني على طرق أداء أنشطة الحياة اليومية.
  • تشمل الوسائل المساعدة على الحركة الكراسي المتحركة والدراجات البخارية اليدوية والكهربائية.
  • تشمل الأجهزة الداعمة المشابك والعصي والمشايات.
  • علاج الشلل بالتكنولوجيا المساعدة مثل أجهزة الكمبيوتر التي يتم تنشيطها صوتيًا وأنظمة الإضاءة والهواتف.
  • علاج الشلل بالأدوية وقد يصف هنا الطبيب بعض العقاقير التي تساعد على تخفيف الانتفاخ والألم المصاحبة للشلل احيانا كثيرا مثل أدوية الستيرويدات.

 

وننصح في النهاية بالضرورة الاهتمام بـ علاج الشلل بالعلاج الطبيعي ويفضل اختيار مصحات ومستشفيات علاج طبيعي على أعلى مستوى وهذا ما توفره شركة الرفاعي للخدمات الطبية في دولة التشيك، فيمكنك الحصول على أعلى الخدمات الطبية مع افضل الاسعار والعروض المميزة من الشركة.

 

WeCreativez WhatsApp Support
تواصل مباشراً مع الدكتور زاهر الرفاعي
للأستفسار عن المصحات التشيكية وكيفية علاجك في التشيك