طرق علاج الشلل النصفي الناتج عن الجلطة الدماغية

على الرغم من أن علاج الشلل النصفي الناتج عن الجلطة الدماغية غير موجود بشكل دائم إلا أن معظم العلاجات المتاحة تهدف إلى مساعدة المريض على التعايش مع المرض مثل إجراء العلاج الطبيعي والتمارين التي تستهدف عضلات الجزء المصاب بالشلل لزيادة قوتها، بالإضافة إلى العلاج المهني لإعادة تأهيل المصاب للتعايش مع المرض.

ومن خلال هذا المقال يمكننا التعرف بمزيد من التفاصيل عن علاج الشلل النصفي الناتج عن الجلطة الدماغية بمختلف الطرق.

كيف يحدث الشلل بعد الجلطة الدماغية؟

كيف يحدث الشلل بعد الجلطة الدماغية؟

تؤثر الجلطات الدماغية التي تحدث نتيجة أسباب مختلفة على أنسجة المخ فيؤدي إلى تلف الأنسجة والأعصاب التي تؤثر على جزء معين من الجسم، وإذا كانت الجلطة في جانب الدماغ الأيمن يصاب المريض بالشلل في الجانب الأيسر من الجسم بينما يحدث الشلل في الجانب الأيمن بعد الإصابة بجلطة في الجانب الأيسر من الدماغ.

مضاعفات الجلطة الدماغية

يؤدي الإصابة بالجلطة الدماغية وعدم استخدام الدواء المذيب الجلطة خلال الوقت المحدد إلى ظهور المضاعفات على المريض وتشمل ما يلي:

مشاكل في النطق واللغة

قد تؤثر الجلطة الدماغية على بعض وظائف المخ مثل تلك المسؤولة عن الكلام أو فهم اللغة، فقد لا يستطيع المريض اختيار الكلمات المناسبة للتعبير عما يريد، كذلك قد يجد صعوبة في استيعاب ما يقوله الآخرين وقد تتأثر قدرة المريض على القراءة والكتابة.

مشاكل في الذاكرة

تؤثر الجلطة الدماغية على الذاكرة وخاصةً الذاكرة قصيرة المدى؛ فيصبح المريض غير قادر على تذكر الأحداث القريبة، وينسى وجوه الأشخاص الذي يتعامل معهم ولا يمكنه استعادة المعلومات بشكل سريع.

ضعف وتشنج العضلات

قد تؤثر الجلطة الدماغية على العضلات في أطراف الجسم وتصلح العضلات المتأثرة أقل قدرة على الحركة وتُصاب بالضعف والتشنجات، ويمكن علاجها من خلال إعادة التأهيل بالعلاج الطبيعي والتمارين.

الشلل النصفي

عندما تسبب الجلطة الدماغية تلف في الأعصاب المتحكمة في حركة جانب معين من الجسم قد يُصاب المريض بضعف وتيبس عضلات هذا الجانب ولا يستطيع تحريكه كما قد تظهر بعض الأعراض مثل الخدر والألم ومشاكل التوازن.

الجلطة الدماغية 1

أعراض الشلل النصفي الناتج عن الجلطة الدماغية

في حالة إصابة الجانب الأيسر من الدماغ بالجلطة يحدث الشلل في الجانب الأيمن من الجسم، بينما تسبب الإصابة في الجانب الأيمن من الدماغ أعراضًا في الجانب الأيسر من الجسم.

تختلف الأعراض في شدتها ويمكن أن تؤثر على الأشخاص بشكل مختلف وتشمل ما يلي:

  • فقدان أو عدم التوازن.
  • صعوبة المشي.
  • عدم القدرة على استيعاب الأشياء.
  • التعب والتشنج العضلي.

بينما تتمثل أعراض الشلل النصفي الناتج عن الجلطة لدى الأطفال فيما يلي:

  • تأخر المشي.
  • المشي على أطراف الأصابع.
  • انقباض يد واحدة من اليدين.
  • استخدام يد واحدة أكثر من الأخرى قبل سن 12 سنة.

يشار إلى أن تحديد الأعراض بشكلٍ دقيق يساهم في علاج الشلل النصفي الناتج عن الجلطة الدماغية وذلك وفقًا لحالة المريض.

علاج الشلل النصفي الناتج عن الجلطة الدماغية

قد تختلف علاج الشلل النصفي الناتج عن الجلطة الدماغية من شخص لآخر، حيث يُحدد الطبيب الوسائل العلاجية التي تناسب المريض بحسب الأعراض التي تظهر عليه وشدتها وحالته الصحية، وتتنوع طرق علاج الشلل النصفي ، وتشمل طرق علاج الشلل النصفي الناتج عن الجلطة الدماغية ما يلي:

العلاج الطبيعي

يمكن أن يساعد العلاج الطبيعي في تحسين قوة العضلات من خلال التمارين التي تستهدف عضلات الجانب المصاب بالشلل مثل تمارين التمدد، وقد تساعد أيضًا في تحسين توازن الشخص والتغلب على مشاكل التنسيق والحركة.

استخدام الأجهزة المساعدة

الأجهزة المساعدة هي مجموعة من الأدوات التي يمكن لأي شخص استخدامها لتسهيل تنقله من مكان لآخر، ووفقًا لجمعية السكتات الدماغية الأمريكية يمكن أن تساعد الأجهزة المساعدة مثل الممشاة أو المشابك أو العصي في تحسين القدرة على الحركة.

العلاج الحركي المعدل (mCIMT)

أحد العلاجات المتبعة لعلاج الشلل النصفي ويعتمد على إجبار الشخص المصاب على استخدام الجزء الضعيف من جسمه بمعدل أكبر مقارنة باستخدام الجانب السليم، ويمكن أن يساعد العلاج المنتظم في تحسين وظيفة الأعصاب.

العلاج المهني

العلاج المهني هو نوع من العلاج الذي يركز على إعادة تأهيل شخص تعرض لإصابة أو إعاقة ليصبح قادر فيما بعد على ممارسة الأنشطة اليومية بشكل أسهل؛ حيث يساعد المعالج المهني المريض في التعايش مع المرض من خلال التركيز على إعادة التكيف مع الحياة الاجتماعية والعمل والأسرة.

هل يمكن علاج الشلل النصفي الناتج عن الجلطة الدماغية بشكل نهائي؟

هل يمكن علاج الشلل النصفي الناتج عن الجلطة الدماغية بشكل نهائي؟

في حالة استخدام مذيبات الجلطة الدماغية المريض خلال فترة قصيرة من موعد الإصابة فيمكن علاجه بسهولة في هذه الحالة ولا يُصاب بالشلل النصفي بشكل دائم، ولكن في حالة عدم استخدامها يحصل المريض على علاجات للتحكم في الأعراض المصاحبة للشلل بالإضافة إلى العلاج الطبيعي لزيادة قوة العضلات وإعادة تأهيل المريض للتعايش مع الشلل النصفي.

مضاعفات الشلل النصفي الناتج عن الجلطة

يتسبب الشلل النصفي بعد التعرض للجلطات الدماغية إلى إصابة المريض بالمضاعفات على مدى طويل خاصةً في حالة عدم علاج الأعراض التي تظهر على المريض وعدم الخضوع للإجراءات العلاجية التي تساعد في التعايش مع المرض، ومن هذه المضاعفات:

  • ضمور العضلات في الجانب المصاب بالشلل.
  • التشنجات العضلية.
  • عدم القدرة على التحكم في المثانة فيُصاب المريض باحتباس البول أو سلس البول.
  • اضطرابات شديدة في الجهاز الهضمي نتيجة تأثر العضلات في القناة الهضمية.
  • صعوبة التنفس نتيجة التأثير على عضلات الجهاز التنفسي.

طرق الوقاية من الشلل الناتج عن الجلطة

للمساعدة في منع الإصابة بالسكتة الدماغية المسببة للشلل النصفي يجب إجراء مجموعة من التغييرات في نمط الحياة مثل:

  • الوصول إلى وزن معتدل والمحافظة على ثباته.
  • تناول نظام غذائي غني بالعناصر الغذائية والألياف.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • تجنب الإفراط في تناول الكحوليات.
  • إدارة مرض السكري وضغط الدم ومستويات الكوليسترول والأمراض المزمنة الأخرى.
  • إجراء الفحوصات للكوليسترول وضغط الدم بشكل منتظم.
  • تناول أدوية القلب في مواعيدها المحددة وإتباع التوصيات لعلاج أي مرض قلبي قد يسبب جلطات الدماغ.
YouTube video

علاج الشلل النصفي الناتج عن الجلطة الدماغية في مصحات التشيك

علاج الشلل النصفي الناتج عن الجلطة الدماغية في مصحات التشيك يتم بنجاح كبير جدًا  حيث تحتوي تلك المصحات على أطباء محترفين وذو خبرة في مجال العلاج الطبيعي، وأيضًا تضم المصحات علاجات حديثة ومتطورة إلى جانب الأجهزة الطبية المتطورة والتي تلعب دور كبير في علاج الكثير من حالات الشلل النصفي الذي ينتج عن الجلطة الدماغية، ولكي تتمكن من التواصل مع تلك المصحات فلابد من التواصل مع مؤسسة الرفاعي أولاً فالمؤسسة توفر كافة الأوراق المطلوبة من المريض، وفحوصاته الطبية لكي يتم عرضها على المصحات قبل أن تقبل بحالة المريض.

التعليقات مغلقة.