علاج الديسك نهائيا و التخلص من الآلام بدون جراحة

علاج الديسك نهائيا أو القرص المنفتق  يحتاج إلى الفحص الشامل من قبل الطبيب، فتوجد الأقراص الفقرية بين كل فقرة في العمود الفقري وتعمل كممتصات صدمات مدمجة، يتكون كل قرص من غلاف خارجي صلب يسمى الحلقة، وفي الداخل مملوء بالهلام يسمى هذا النواة، وتؤثر الأقراص على العمود الفقري بينما يتحرك الجسم وينثني.

 

يمكن أن تتسبب الضغوط المتكررة والتآكل التدريجي في العمود الفقري وضعف الموقف والحالات التنكسية مثل التهاب المفاصل في تنكس القرص، مما يؤدي إلى انتفاخ أو فتق بمرور الوقت، يشار إلى هذه الحالة أحيانًا باسم القرص المنزلق أو الديسك، يسبب الديسك انتفاخ الجل الداخلي ثم يضغط الجل على الأعصاب، وخاصة العصب الوركي، مما يسبب الألم (المعروف باسم عرق النسا) الذي يشع في الساقين.

 

أعراض حالات الديسك

يعاني العديد من المرضى من الديسك أو الانزلاق الغضروفي دون معرفة ذلك، لأنهم  لا يعانون من أي ألم، لكن عن إجراء التصوير التشخيصي أثناء الفحص يظهر القرص المنفتق، إذا كنت تعاني من ألم ناتج عن الأقراص المنفتقة، فإن الألم له نمط محدد، يبدأ عادةً بالقرب من العمود الفقري كألم خفيف في أسفل الظهر، ثم يتحول إلى ألم حاد أثناء انتقاله إلى الوركين والساقين، غالبًا ما يصاحب الألم بتقلصات عضلية وخدر أو ضعف عام.

 

غالبًا ما يحدث القرص الغضروفي في أسفل الظهر أو الرقبة (العمود الفقري العنقي)، والأعراض الأكثر شيوعًا له هي :

 

  • الشعور بالضعف العام

نظرًا لأن القرص يضغط على العصب، فإن العضلات لا تحصل على إشارة عصبية مناسبة وتميل إلى الضعف بمرور الوقت.

 

  • الشعور بألم في الأطراف

تسبب الأقراص المنفتقة في أسفل الظهر آلامًا، بينما تسبب أقراص الرقبة ألمًا في الذراع، يمكن الشعور بألم الساق في الفخذين والساقين والأرداف أو حتى في القدم، عادة ما يكون ألم الذراع أكثر حدة في الكتفين.

 

  • الوخز أو التنميل

تسبب الأعصاب المصابة خدرًا ووخزًا في الذراعين والساقين، عند تغيير الوضعية أو العطس أو السعال، قد يواجه المريض ألمًا حادًا ناتجًا عن تهيج الأعصاب.

يتم تشخيص حالات الديسك عادةً عن طريق أحد أشكال التصوير مثل الأشعة السينية أو الأشعة المقطعية أو التصوير بالرنين المغناطيسي,وفيما يلي علاج الديسك نهائيا.

 

وخزًا في الذراعين
وخزًا في الذراعين

 

علاج الديسك نهائيا

  • في بعض الحالات، يشفى القرص الغضروفي أو الديسك من تلقاء نفسه، سيحد الطبيب من نشاط المريض وكذلك فترات الراحة اللازمة,وهذا ضمن علاج الديسك نهائيا.
  • وقد يطلب الطبيب القيام بعلاج طبيعي لتقوية عضلات أسفل الظهر، فإن تقوية عضلات الجسم والنشاط يقلل من  تفاقم الألم ويعتبر مفيد للغاية.
  • يمكن وصف مسكنات الألم، ولكنها عادة ما توفر راحة مؤقتة فقط وتأتي مع بعض الآثار الجانبية,وهذا ضمن علاج الديسك نهائيا.
  • يمكن أن تكون العناية من معالج العمود الفقري مفيدة أيضًا، ومن المحتمل أن تتضمن تعديلًا بتقويم العمود الفقري يسمى معالجة العمود الفقري لتسهيل عودة القرص إلى وضعه الطبيعي,وكان هذا ضمن علاج الديسك نهائيا.
  • لعلاج الديسك نهائيا عليك السفر السريع لمصحات التشيك التي تقدم أفضل برامج العلاج الطبيعي لعلاج مريض الديسك بمختلف مراحله، فمع العلاج التشيكي سيكون التعافي من الديسك نهائيا,وكان هذا علاج الديسك نهائيا.

اقرا ايضا : ” تعرف علي علاج الديسك الظهر بالأدوية والطرق الطبيعية

 

القرص الغضروفي
القرص الغضروفي

 

متى تكون جراحة الديسك ضرورية

ما يقرب من 90 في المائة من الأقراص تلتئم من تلقاء نفسها في غضون ستة أشهر ، ولكن إذا كان فتق القرص لدى المريض أكثر حدة، فقد تكون هناك حاجة لإصلاح جراحي.

 

عادةً ما تكون الجراحة هي الخيار الأفضل في الحالات التالية :

  • الأشخاص الذين عانوا من إصابة رضحية
  • في الحالات التي حدث فيها تلف في الأعصاب.
  • في الحالات التي لم تلتئم فيها الفقرات خلال ستة أشهر.
  • عندما تستمر معاناة المريض مع الألم الشديد.

 

هناك مجموعة متنوعة من الخيارات الجراحية، تتراوح من الجراحة طفيفة التوغل إلى العمليات الجراحية الكاملة، فيعتبر استئصال القرص المجهري بالمنظار هو إجراء طفيف التوغل يتم إجراؤه في العيادة الخارجية، و تتم العملية بمخدر موضعي ومهدئ، و يتم إجراء شق يبلغ طوله بوصة واحدة ويتم إصلاح القرص؛ سيقوم الجراح بإزالة المادة التي تسربت من القلب الداخلي للقرص أو سيدفع المادة المنتفخة مرة أخرى إلى القرص، تستغرق العملية حوالي ساعة ، ويمكن للمرضى البدء في المشي مباشرة بعد الجراحة بأنشطة مقيدة لبضعة أيام.

 

أما الجراحة الأكثر تعقيدًا فتتضمن إزالة كاملة للقرص التالف واستبداله بقرص اصطناعي، تعمل الأقراص الاصطناعية تمامًا مثل الأقراص الطبيعية لأنها مصنوعة من أنسجة تشبه الغضاريف، يكون القرص الاصطناعي مرنًا بدرجة كافية للسماح بنطاق الحركة الطبيعي في العمود الفقري والرقبة ، وعادة ما يستخدم في حالات عنق الرحم والقطني، و يتم إجراء شق في البطن في حالة أسفل الظهر ويتم إجراء شق في الجزء الأمامي من الرقبة في حالة عنق الرحم، تُجرى الجراحة تحت تأثير التخدير العام ويمكن أن تستغرق ثلاث ساعات، في هذا الإجراء يلزم الإقامة في المستشفى بعد الجراحة، وعادة ما يستغرق الأمر عدة أسابيع لاستئناف الأنشطة العادية.

 

 

الوقاية من الإصابة بالديسك

من المهم أن نتعرف على كيف يمكن الوقاية من الإصابة بالقرص المنفتق أو الديسك والتي تشمل :

  • إذا كنت تعاني من زيادة الوزن، فأنت تمارس ضغطًا لا داعي له على أقراص وفقرات العمود الفقري، لذلك من الضروري اتباع نظام غذائي صحي.
  • الأشخاص الذين يؤدون الرفع كجزء من عملهم أكثر عرضة للإصابة في الظهر، لذلك من المهم اتخاذ فترات من الراحة وعدم تحميل الظهر أكثر مما يستطيع، ويجب أن يتم الرفع بشكل صحيح باستخدام الساق وليس الظهر.
  • الاهتمام بممارسة التمارين الرياضية، فالرياضة تساعد على الحفاظ على مرونة الفقرات.

 

بعد أن تعرفنا عن علاج الديسك نهائيا ، يمكننا القول أن الوقاية هي الأفضل دائمًا، وللحفاظ على صحة ظهرك عليك الحفاظ على وزن صحي ووضعية جيدة ، وممارسة الرياضة كثيرًا لتقوية عضلات الجذع والظهر لتحقيق الاستقرار ودعم العمود الفقري بشكل أفضل.

 

تواصل شركة الرفاعي لخدمات العلاج والسفر في التشيك تقديم خدماتها المميزة لجميع العملاء في الوطن العربي، ولكل من يرغب في العلاج من الديسك في مصحات العلاج الطبيعي في التشيك.

 

تواصل مع فريق عمل شركة الرفاعي على الأرقام التالية :

  • 00420775180352
  • 00420774144751

للحصول على مزيد من التفاصيل

 

كان هذا مقالنا عن علاج الديسك نهائيا نتمني أن يكون قد أفادكم.

WeCreativez WhatsApp Support
تواصل مباشراً مع الدكتور زاهر الرفاعي
للأستفسار عن المصحات التشيكية وكيفية علاجك في التشيك