تعرف على شلل العصب الوجهي و طرق علاجه في مصحات التشيك

شلل العصب الوجهي أو الشلل الوجهي هو حالة مرضية منتشرة وشائعة يحدث فيها شلل لأي عضو بالوجه يعتمد إمداده العصبي على العصب الوجهي وذلك بسبب طول العصب الوجهي وتعرجه ومن أبرز الأسباب التي ينتج عنها حدوث شلل العصب الوجهي الإصابة بشلل بيل ومن خلال هذا التقرير سوف نتعرف على المزيد من المعلومات عن شلل بيل أو شلل الوجه النصفي و أسبابه وطرق علاجه.

كيف يحدث شلل العصب الوجهي ؟

كيف يحدث شلل العصب الوجهي ؟

في البداية يجب العلم بأن من أشهر أسباب حدوث شلل العصب الوجهي هي الإصابة بشلل بيل وهو حالة مرضية ليس لها أسباب محددة لحدوث الإصابة بها ولكن حدوثه غالبًا ما يكون مرتبط بالإصابة بفيروس الهربس، ويجب العلم بأن مضاعفات شلل بل ينتج عنها حدوث شلل الوجه نتيجة ضعف عضلات أحد جانبي الوجه ويمكن أن تحدث الإصابة في أي مرحلة عمرية، ولكنه يكون أكثر خطورة مع كبار السن حيث يصعب الشفاء منه.

أعراض الإصابة بشلل العصب الوجهي

أعراض وعلامات شلل العصب الوجهي تشمل الآتي:

  • ظهور شعور مفاجئ بالضعف الخفيفي والذي يتحول سريعًا إلى شلل كلي في إحدى جانبي الوجه.
  • تدلي وجه المريض حيث يعاني من صعوبة استخدام تعبيرات الوجه والتي تشمل (غلق العين، الابتسامة).
  • المعاناة من سيلان اللعاب.
  • الإحساس بألم شديد حول الفك، وخلف الأذن في جانب الوجه المصاب.
  • التحسس الشديد من الأصوات في الجانب المصاب.
  • فقدان القدرة على التذوق في بعض الحالات المرضية.
  • إفراز الكثير من الدموع في بعض الحالات النادرة.
  • تأثر أعصاب الوجه في كلا الجانبين.

أسباب حدوث الشلل الوجهي

لا يوجد سبب معين وواضح لحدوث الإصابة بـ شلل العصب الوجهي ولكن هناك  أسباب مرتبطة بالعدوى الفيروسية ومنها تلك التي ترتبط بشلل بيل  ومنها ما يلي:

  • الفيروسات التي تسبب الإصابة بالزكام و هربس الأعضاء التناسلية، أو” الهربس البسيط”.
  • الإصابة بالجدري المائي.
  • الهربس النطاقي وهو يعرف بأنه فيروس جدري الماء النطاقي.
  • الإصابة بمرض كثرة الوحيدات وهو عبارة عن زيادة عدد كريات الدم البيضاء في الجسم وتعرف أيضًا بفيروس” إيبشتاين-بار”.
  • عدوى الفيروس الذي يسبب تضخم خلايا الأمراض التنفسية، أو “الفيروس الغدي”.
  • الحصبة الألمانية، أو الحميراء.
  • الإصابة بالنكاف.
  • فيروس الأنفلونزا ب.
  • أمراض اليد والفم والقدم المتعلقة بـ فيروس كوكساكي.

تشخيص الشلل الوجهي في مصحات التشيك

 تشخيص شلل العصب الوجهي في مصحات التشيك يتم من خلال خضوع المريض لمجموعة من الفحوصات التي يحددها الأطباء وتشمل الآتي:

  • فحص الأشعة السينية.
  • إجراء التصوير المقطعي المحوسب(CT).
  • فحص التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI).
  • بعض الحالات قد تحتاج إلى الخضوع لـ تخطيط كهربية العضل وهو فحص يختبر إشارات الأعصاب في الوجه.

طرق علاج مرضى الشلل الوجهي في التشيك

تعتمد المصحات التشيكية على العلاج الطبيعي بدرجة كبيرة حيث الاعتماد على تقنيات الاسترخاء والتدليك التي تساهم في التخفيف من أعراض شلل العصب الوجهي حيث يمكن الشفاء من الشلل خلال مرور 3 شهور من تلقي جلسات العلاج.

وهناك عدة طرق لعلاج شلل العصب الوجهي، وتشمل الآتي:

العلاج الدوائي

يتم وصف بعض الأدوية التي تخفف من أعراض الشلل وتعزز التعافي إلى جانب العلاج الطبيعي والذي يلعب دور مهم جدًا في تحسن حالة المريض.

العلاج الفيزيائي

تعتمد المصحات التشيكية على العلاج الفيزيائي بدرجة كبيرة حيث يتم تطبيق العلاج المتبادل بالحرارة والبرودة على الوجه ، وأيضًا تحفيز أعصاب الوجه بالتيار الكهربائي.

العلاج بالأشعة

العلاج بالأشعة يلعب دور مهم في تحسين قدرة الدم على التدفق إلى العصب وتحفيزه على التحسن والتعافي.

العلاج الجراحي

يتم اللجوء إلى الجراحة في بعض الحالات الشديدة أو إذا كان هناك سبب عضوي واضح للشلل. يتضمن ذلك تحرير العصب المضغوط أو زراعة عصب منطقة أخرى في الوجه.

طرق علاج مرضى الشلل الوجهي في التشيك
طرق علاج مرضى الشلل الوجهي في التشيك

مميزات العلاج في مصحات التشيك

تلقى العلاج في المصحات التشيكية له الكثير من المزايا التي لا يمكن الحصول عليها في أي مراكز علاجية أخرى ومن تلك المميزات ما يلي:

  • الاعتماد على العلاج الطبيعي واستخدام مواد طبيعية مثل الطمي وينابيع المياه المعدنية.
  • جلسات التدليك للتخلص من أعراض الشلل الوجهي.
  • وضع خطة علاجية والالتزام بها حيث يستمتع المريض بالعلاج والشعور بالاسترخاء.

وأخيرًا إذا كنت ترغب بتجربة العلاج في مصحات التشيك فيمكن التواصل مع مؤسسة الرفاعي حيث يتم توفير كافة الإجراءات التي يمكن أن تحتاج لها من أجل السفر لتلقي العلاج، توفير وسائل مواصلات داخل دولة التشيك، بالإضافة إلى مترجمين عرب وتقديم خدمات مميزة للعملاء العرب بما يناسب العادات والتقاليد العربية ويمكن التواصل مع خدمة العملاء من أجل أي استفسارات أخرى.

التعليقات مغلقة.