حالات شفيت من الوهن العضلي هل يوجد ؟

هل يوجد حالات شفيت من الوهن العضلي ؟ الوهن العضلي الوبيل هو مرض عصبي عضلي ذاتي المناعة، في الأشخاص الذين يعانون من الوهن العضلي الوبيل ، تكون الأعصاب والعضلات غير قادرة على التواصل بشكل صحيح، يحدث هذا بسبب الأجسام المضادة غير الطبيعية التي تعطل الاتصال بين العضلات والأعصاب، وينتج عن هذا الاضطراب ضعف عضلي بدرجات متفاوتة, في هذه المقالة سنتعرف على كافة المعلومات التي تدور حول الوهن العضلي وهل توجد حالات شفاء من هذا المرض ؟

الوهن العضلي

الوهن العضلي الوبيل نادر الحدوث، ويتم تشخيص حوالي 10 من كل مليون شخص كل عام ، و 10 في المائة فقط من المصابين بهذه الحالة هم من الأطفال، ويصيب المرض جميع الفئات العمرية والأعراق وكلا الجنسين، وعندما يتم تشخيص الحالة لدى الطفل ، فإن الشكل الأكثر شيوعًا يسمى الوهن العضلي الوبيل (JMG)، ويمكن أن تحكي أعراض الوهن العضلي  أعراض الأمراض الأخرى، مما يجعل التشخيص صعبًا, و في الفقرات التالية سنتعرف علي حالات شفيت من الوهن العضلي.

علامات وأعراض الوهن العضلي الشديد 

أبرز علامات وأعراض الوهن العضلي هي :

  • الشعور العام بالضعف والوهن.
  •  تدلي الجفون  على أحد الجانبين أو كلاهما.
  •  ضعف الوجه الأيسر السفلي.
  • أكثر أعراض المرض شيوعًا هو ضعف العضلات، والذي يمكن أن يتراوح من خفيف إلى شديد ويؤثر على عضلات قليلة أو كثيرة، وتظهر الأعراض عادةً بشكل تدريجي، وتتفاقم بمرور الوقت.
  • أكثر أشكال المرض الحميدة ، والتي تسمى أحيانًا الوهن العضلي العيني، تؤثر فقط على العضلات الصغيرة حول العين. 

في مرضى آخرين ، تتأثر المزيد من العضلات وقد تشمل الأعراض الإضافية ما يلي :

  • الرؤية المزدوجة.
  • السقوط.
  • صعوبة التحدث أو البلع.
  • ضيق التنفس 
  • الإرهاق بسهولة, وفي الفقرات التالية سنتعرف علي هل يوجد حالات شفيت من الوهن العضلي.

اقرأ ايضا : ” امراض الجهاز الحركي و الهيكلي | أنواعها و سبل التعامل معها

الشعور العام بالضعف
الشعور العام بالضعف

أسباب الوهن العضلي 

قبل التحدث عن هل يوجد  حالات شفيت من الوهن العضلي يجب التعرف أولًا على أسباب الإصابة بالوهن العضلي، سبب تطور المرض غير معروف، ولكن  في المرضى الذين لديهم الوهن العضلي، تكون الأعصاب والعضلات غير قادرة على التواصل بشكل صحيح، تحدث عملية الاتصال هذه عادةً بمساعدة جزيء (أستيل كولين) ، والذي ينتقل من الأعصاب إلى خلايا العضلات.

 في مرض الوهن العضلي، تلتصق الأجسام المضادة غير الطبيعية بالعضلات، وتمنع الأسيتيل كولين من العمل بشكل صحيح، في النهاية ، يؤدي نقص انتقال العصب إلى ضعف العضلات, يصنع الجهاز المناعي هذه الأجسام المضادة غير الطبيعية، جهاز المناعة الذي يعمل عادة لحماية الجسم من الكائنات الغريبة، لا يعمل بشكل صحيح في المرضى الذين يعانون من الوهن العضلي.

 يُعتقد أن الغدة الصعترية، هي عضو يقع في الصدر، قد تؤثر بشكل غير صحيح على جهاز المناعة، ويظهر العديد من المرضى الذين يعانون من الوهن العضلي خلل التنسج الغدة الصعترية ، أو نمو غير طبيعي في الغدة الصعترية, وفي الفقرات التالية سنتعرف علي هل يوجد حالات شفيت من الوهن العضلي.

اقرأ ايضا: ” حالات شفيت من ضمور العضلات

اختبار وتشخيص الوهن العضلي 

يتم تشخيص مرض الوهن العضلي من خلال فحص جسدي شامل والعديد من الدراسات التشخيصية، وتختلف كل حالة  عن الأخرى، لذلك يمكن أن تختلف الاختبارات المحددة المستخدمة من قبل الطبيب، ومن أهم هذه الفحوصات الطبية تحاليل الدم واختبار تحفيز العصب حيث يتم اختبار الاتصال بين الأعصاب والعضلات عن طريق تحفيز الأعصاب بشكل متكرر.

اختبار تخطيط كهربية العضل (EMG) وهو  يقيس تخطيط كهربية العضل أحادي الألياف استجابة ليف عضلي واحد للنبضات الكهربائية، ويمكن أيضًا إجراء فحص بالأشعة المقطعية أو التصوير بالرنين المغناطيسي 

اختبار تحفيز العصب
اختبار تحفيز العصب

كيف يمكن علاج الوهن العضلي 

  • العلاج غير الجراحي

هناك العديد من الأدوية التي يمكن أن تكون مفيدة في إدارة أعراض الوهن العضلي، وهناك نوعان رئيسيان من الأدوية هما :

    • مثبطات أستيل إستراز هي خط العلاج الأول، إنها تزيد من توافر الجزيء (أستيل كولين) الذي يساعد الأعصاب والعضلات على التواصل. 
    • يستخدم العلاج المثبط للمناعة لتخفيف الأعراض ولتثبيت المرضى قبل الجراحة. 

في حين أن الأدوية يمكن أن تكون فعالة للغاية في علاج الوهن العضلي الوبيل، فإننا نعتقد أن الجمع بين العلاج الطبي والجراحي يوفر أفضل فرصة للشفاء، ويشمل العلاج الجراحي إزالة الغدة الصعترية، والهدف من الجراحة هو تحسين الأعراض وتقليل استخدام الأدوية. 

يمكن أيضًا أن يساعد العلاج الطبيعي في تحسين حالة مريض الوهن العضلي بشكل كبير  قبل وبعد الجراحة، لذلك يوصي الطبيب بضرورة الانتظام في تلقي العلاج الدوائي والعلاج الطبيعي معًا للحصول على نتائج أفضل, إذا كنت تتساءل عن هل توجد حالات شفيت من الوهن العضلي فإليك الإجابة في الفقرة التالية.

اقرأ ايضا : ” ما هو الفرق بين التصلب الجانبي الضموري والتصلب اللويحي

هل توجد حالات شفيت من الوهن العضلي

في الحقيقة لا توجد أي حالة شفيت من الوهن العضلي حتى الآن، وذلك أمر طبيعي، لأن العلماء والأطباء ما زالوا لا يدركون هذا المرض بشكل كامل، ولكن يمكن أن يساهم العلاج الدوائي والجراحي في تحسين الأعراض إلى حد كبير، مما يساعد مريض الوهن العضلي على التعايش بشكل أفضل, و هذه كانت إجابة سؤال هل يوجد حالات شفيت من الوهن العضلي .

YouTube video

لماذا تختار مصحات التشيك لعلاج الوهن العضلي

تقدم مصحات التشيك نهجًا فريدًا ومنسقًا لعلاج الوهن العضلي، سيتعاون العديد من المتخصصين لتحديد أفضل خطة رعاية لكل مريض وهن عضلي، يمكن أن تشمل التخصصات المعنية طب الأعصاب وطب العيون والجراحة العامة والعلاج الطبيعي, ينصب تركيز مصحات التشيك العلاجية على تحقيق أفضل النتائج الممكنة للمريض، يتضمن ذلك البحث المستمر لتحسين رعاية مرضى الوهن العضلي.

ويمكن الحصول على المزيد حول السفر للعلاج في مصحات التشيك من خلال الاتصال على ارقام شركة الرفاعي التالية :

  • 00420775180352
  • 00420774144751

كان هذا مقالنا عن حالات شفيت من الوهن العضلي نتمني أن يكون أفادكم.

التعليقات مغلقة.