كم سنة يمكن أن يعيش مريض الشلل الرعاش مقارنتًا بأى مرض أخر ؟

يعتقد الأشخاص أن الإصابة بمرض الشلل الرعاش تعد من الإصابات الخطيرة فهذا المرض من الصعب التعايش مع أعراضه فهو يسبب الاكتئاب للمرضى و يجعلهم  يعانون من مشكلات صحية أخرى بجانب أعراضه المؤلمة ولذلك من خلال هذا المقال سوف نوضح بعض الحقائق عن هذا النوع من الشلل وأعراضه.

الشلل الرعاش

يعرف الشلل الرعاش بأنه داء باركنسون وهو عبارة عن اضطراب يصيب الجهاز العصبي وبعض الأجزاء الأخرى من الجسم المرتبطة بالأعصاب وتؤثر عليها و يتفاقم هذا الاضطراب بشكل تدريجي ولذلك أعراض هذا الشلل تظهر تدريجيًا وببطء شديد.

أول علامة من علامات مرض باركنسون هو الرعاش حيث أنه يظهر على المريض ويكون غير ملحوظ في يد واحدة فقط كما أنه من الأعراض الشائعة لكبار السن ولكنه يكون مصحوب بتيبس وبطء في الحركة.

المراحل المبكرة من هذا المرض قد تكون هناك بعض التعبيرات البسيطة جدًا على وجه المريض وقد لا يلاحظها إطلاقًا، كما أن النطق بيصبح ضعيف جدًا، أو غير واضح وهذه الأعراض تزداد تدريجيًا مع مرور الوقت.

بالنسبة لعلاج هذا المرض فإن تناول الأدوية يساهم في السيطرة على الأعراض وتخففها بدرجة كبيرة، وفي بعض الحالات قد يلجأ الطبيب لإجراء جراحة من أجل تنظيم عمل محدد داخل الدماغ ويحسن أعراض الشلل الرعاش لدى المريض.

الشلل الرعاش
الشلل الرعاش

كيف اعرف اني مصاب بـ الشلل الرعاش

قد يدرك المريض حالته عندما تظهر عليه بعض الأعراض التي تؤكد إصابته بداء باركنسون ، ولكن يجب العلم بأن تلك العلامات تختلف من حالة إلى أخرى ونذكر منها الآتي:

  • الرعاش ، أو ما يعرف بالارتجاف الانتظامي.
  • بطء الحركة مما يصعب على المريض أداء بعض المهام البسيطة.
  • تيبس العضلات في أجزاء معينة من الجسم وتكون مصحوبة بألم شديد.
  • ضعف الاتزان واختلال وضعية الجسم مما يسبب السقوط المتكرر للمريض.
  • فقدان السيطرة على الحركات التلقائية مثل رمش العين، أو أرجحة ذراعك عند المشي، أو الابتسامه، وتعبيرات الوجه بشكل عام.
  • حدوث تغير ملحوظ في الكلام فقد تصبح طريقة كلامك سريعة، أو بطيئة جدًا، ونبرة الصوت رتيبة لا تتغير.
  • تغيرات واضحة في الكتابة فيصبح الخط صغير جدًا، بالإضافة إلى الصعوبة الشديدة في الكتابة ومسك القلم.

كم سنة يمكن ان يعيش مريض الباركنسون ؟

كم سنة يمكن ان يعيش مريض الباركنسون ؟

لا يمكن تحديد فترة زمنية معينة يعيشها مريض الشلل الرعاش لأن المرض نفسه لا يسبب الوفاة ولكن ذكرت إحدى الدراسات العلمية أن عمر المريض عند إصابته بالمرض تلعب دور كبير ومهم في تأثيره بمضاعفات الأعراض الخاصة بداء باركنسون والتي يمكن أن تكون سبب رئيسي للوفاة ولذلك فإن كبار السن في عمر الـ 60 عام يكونوا أكثر تعرض للسقوط الخطير والذي يمكن أن يسبب الوفاة.

بالإضافة إلى الكثير من المضاعفات الخطيرة الأخرى وسوف نوضح تلك المضاعفات كالتالى:

  • صعوبة التفكير والإصابة بالخرف.
  • الاكتئاب وبعض التغيرات النفسية الأخرى التي يمكن أن تدفع المريض للتخلص من حياته.
  • المعاناة من مشكلات المضغ فتسبب تراكم اللعاب في الفم فيحدث سيلان اللعاب، بالإضافة إلى إمكانية حدوث اختناق للمريض بسبب صعوبة البلع والذي يسبب أيضًا سوء التغذية التي قد تسبب الكثير من المشكلات الصحية الأخرى.
  •  الإصابة بالالتهاب الرئوي التنفسي فهو من الأسباب الشائعة لمرضى الشلل الرعاش.
  • اضطرابات النوم، واضطراب حركة العين السريعة وتعرف بالسلوك النومي ومحاكاة الأحلام جسديًا.
  • مع تطور أعراض المرض تحدث مشكلات في المثانة وينتج عنها عدم القدرة على التحكم في البول، وأحيانًا صعوبة التبول.
  • حدوث تغيرات في ضغط الدم فيشعر المريض بالدوخة أو الدوار عند الوقوف وذلك بسبب انخفاض ضغط الدم (ضغط الدم الانتصابي) وهذا قد يعرض المريض لسقطات خطيرة جدًا على الدماغ ويمكن أن تسبب الوفاة أو التعرض لكسور في كافة أنحاء الجسم.
  • فقدان حاسة الشم.
  • الخلل الوظيفي الجنسي بالنسبة للرجال وضعف الرغبة الجنسية بشكل عام.

هل مرض باركنسون وراثي ؟

هل مرض باركنسون وراثي ؟

كثيرًا ما يتساءل الأشخاص هل مرض الشلل الرعاش وراثي ويمكن انتقاله إلى الأبناء والأحفاد، أكدت بعض الدراسات العلمية إمكانية انتقال المرض وراثيًا ولكن في حالات نادرة جدًا.

الحالات النادرة التى ينتقل فيها المرض :

  • عندما توجد طفرة جينية يمكن أن تنتقل إلى الأبناء.
  • غالبًا ما تكون الإصابة بداء باركنسون بسبب طفرة جينية بالإضافة إلى التعرض إلى العوامل البيئية التي تزيد من خطر التعرض للإصابة بالمرض ومنها الآتي:
  1.  التعرض للمواد السامة مثل المبيدات الكيميائية الحشرية.
  2.  استهلاك كميات كبيرة من المنجنيز.
  3.  العمر لأنه من أهم أسباب الإصابة بالشلل الرعاش.
  4.  الجنس وذلك لأن الذكور أكثر عرضة للإصابة بداء باركنسون أكثر من النساء.
  • يمكن التقليل من خطر التعرض للإصابة بهذا المرض من خلال إتباع الآتي:
  1.  تناول أطعمة تحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، مثل الكركم، و مادة الفلافونويد وتوجد في الكرز، وتناول التفاح، والخضار، والشاي.
  2.  الحذر من تسخين زيت الطهي.
  3.  تجنب التعرض للسموم المختلفة.
  4.  ممارسة التمارين الرياضية باستمرار.
YouTube video

كيفية علاج الشلل الرعاش

يوجد أكثر من طريقة علاجية للسيطرة على أعراض داء باركنسون  و نذكرها كالتالي:

العلاج بالأدوية

يصف الطبيب المعالج مجموعة من الأدوية التي تساهم في تخفيف أعراض الشلل الرعاش مثل بطء الحركة والرعاش فهذه الأدوية تلعب دور في إنتاج مادة الدوبامين، وتوجد أدوية تكون كبديل لهذه المادة فتحسن الأعراض التي يمكن الشعور بها ونذكر من تلك الأدوية الآتي:

  •  دواء ليفودوبا، فهو من العلاجات الفعالة في السيطرة على أعراض الرعاش فهو عبارة عن مادة كيميائية تتحول إلى الدوبامين الذي يتم إفرازه في الدماغ.
  •  دواء كاربيدوبا، فهو دواء يتم استنشاقه ويمكن تناوله مع ليفودوبا من أجل تحسين أعراض الرعاش.
  •  الأدوية المضادة للفعل الكوليني وهي علاجات يصفها الطبيب لمساعدة الدوبامين والتحكم في أعراض الرعاش.
  •  غالبًا ما يصف الأطباء عقار أمانتادين وحده من أجل التخفيف من الأعراض المصاحبة لـ الشلل.
  •  كما يتم وصف عقار البارلوديل.

العلاج الطبيعي

يلعب العلاج الطبيعي دور مهم في تحسين حالات الشلل الرعاش و قدرات المرضى على الحركة، وقوة العضلات وزيادة كفائتها، ويساعد العلاج الطبيعي على الحد من مضاعفات المرض ويزيد من ثقة المريض بنفسه وذلك من خلال الآتي:

  •  ممارسة التمارين الرياضية ومنها السباحة ، أو ممارسة التمارين المائية الرياضية، بالإضافة إلى تمارين الإطالة فهي تحسن توازن الجسم وتمكن المريض من القدرة على الحركة.
  • العلاج بالتدليك هو علاج يلعب دور في التخفيف من شد العضلات وتيبسها ويعزز لدى المريض الشعور بالراحة.

العلاج الجراحي

يتم اللجوء للعلاج الجراحي لعلاج الشلل الرعاش عندما لا يستجيب المريض للعلاج الدوائي والعلاج الطبيعي، وفي هذه الحالة يكون التدخل الجراحي من خلال إجراء جراحة تحفيز خلايا الدماغ.

 ويتم فيها زراعة مسارات كهربائية في محدد من الدماغ لكي تعمل على إرسال نبضات كهربائية والتخفيف من أعراض الشلل الرعاش مثل الحركات اللاإرادية، وتحسين بطء الحركة والمشي، وتحسين بعض الأعراض الأخرى التي يعاني منها المريض، حيث يعد العلاج الجراحي أخر الحلول العلاجية التي يلجأ لها الأطباء من أجل تحسين صحة مريض الشلل الرعاش وما يعاني منه من أعراض مختلفة ومضاعفات خطيرة.

التعليقات مغلقة.