شارك افكارك معنا

شركة الرفاعي سبا

للخدمات العلاجية والسياحية في جمهورية التشيك
00420774144751 - 00420775180352

علاج الديسك في التشيك

يمكنك الآن ان تتلقى أفضل علاج الديسك في التشيك الذي سيساعدك على التخلص من جميع الألام الموجودة في هذه المنطقة فديسك الظهر يتواجد بين كل عظام العمود الفقري فهو عبارة عن قرص يعمل على المحافظة على العمود الفقري و امتصاص الصدمات التي تصيبه و يحيط الدسك حزام يعمل على تثبيته و حمايته من الانزلاق او التحرك من مكانه كذلك يعمل على حمايته من ان يضغط على النخاع الشوكي وهو يعتبر من الأمراض التي تقلق الكثيرين و يحاولون العلاج منه بسبب تأثيره على حركة الانسان و خاصة لدى كبار السن فهذا يؤثر على العضلات و المفاصل و قد يصيب المفاصل بالتخدير و عدم القدرة على الحركة واداء الأنشطة اليومية

أسباب الاصابة بديسك الظهر :

يمارس الانسان بعض العادات الخاطئة التي تؤدي الى اصابته بديسك الظهر ومن هذه العادات هي الجلوس لفترات طويلة امام شاشة الكمبيوتر او اثناء اداء اعمال الخياطة او الجلوس منحني لاداء الاعمال المكتبية لوقت طويل و كذلك حمل المتاع التي تتميز بوزنها الثقيل مثل حقائب السفر او عفش المنزل او بعض الأجهزة كبيرة الحجم

كذلك يمكن لهذا المرض ان يحدث مع تقدم المرض في حالة ادمان التدخين او ينتج عن هشاشة العظام او قلة الحركة بالاضافة الى العامل الأساسي وهو زيادة الوزن و السمنة المفرطة التي ينتج عنها قطع في الحزام الذي يحيط الديسك, ويعتبر علاج الديسك في التشيك هو الافضل بسبب المصحات المتخصصه التي يأتي اليها المرضي من جميع انحاء الدول.

كذلك التقدم في السن فهو يضعف العضلات بشكل تلقائي و ايضا عند قيام الجسم بحركة مفاجئة و يتمدد هذا الألم عند الساقين و الفخذين بشكل كبير و يظهر الألم بكثرة عند القيام بالانحناء و عند اعوجاج العمود الفقري مما ينتج عنه التأثير على حركة الانسان لذا يجب اجراء العلاج الطبيعي له بسرعة

أعراض مرض ديسك الظهر :

  • وجود الألام الشديد في الظهر والتي تتفاقم في حالة حمل الأمتعة الثقيلة و الحركة
  • حدوث انحناء في العمود الفقري ناتج عن التشنجات في العمود الفقري
  • الالام التي تصيب الساق و القدم و الفخذين
  • تخدير في الساقين
  • ضعف القدرة على الاحساس في منطقة ما و الضعف الشديد في قوة تحريك العظام في الجسم

السن الأكثر شيوعا حدوث المرض به هو من 30 الى 50 عاما و الرجال أكثر عرضة للأصابة بهذا المرض من النساء حيث ان النسبة تعتبر من 2-1.

كيفية علاج ديسك الظهر :

الحرص على تناول بعض المسكنات التي تعمل على التخفيف من الآلام التي يسببها هذا المرض ولكن تحت اشراف من الطبيب

طلب المساعدة من خلال علاج الديسك في التشيك الذي سيقوم خبراء المصحة بتدليك منطقة الديسك لديك تدليك صحي يساعدك على التخلص من الآلام الشديدة

استعمال الماء الساخن عن طريق الكمادات و وضعها على المناطق المصاحبة لآلام الديسك

من الأفضل ان لا يتعرض المريض الى الهواء البارد مثل هواء المكيف او التعرض للهواء الطلق الذي قد يتسبب في زيادة الألم

تناول الأقراص المساعدة على ترخية العضلات او الابر التي تساعد على تخفيف الآلام

الحرص على الجلوس بالوضعية السليمة و الحرص على عدم انحناء الظهر

تجنب ان يقوم المريض بحمل الأوزان الثقيلة عند ممارسته للرياضة على سبيل المثال او حمل الحقائب الثقيلة الوزن

اختيار الكراسي و السرير المناسبين للمريض فيجب ان يكون صحي من اجل عدم زيادة الألم فلابد ان يكون الفرش مريح و غير قاسي على ظهر المريض

يمكن ايضا تدليك المنطقة باستخدام بعض الزيوت مثل زيت الزيتون و زيت الزنجبيل الذي يساعد على علاج الآلام

الحرص على الرياضة :-

يجب ان يحرص المريض بالام الديسك على ممارسة الرياضة يوميا و لكن بشكل بسيط حتى لا يحصل على نتيجة عكسية و يساعد من زيادة الأوجاع لدى المريض و يجب ان نتقبل بعض الازعاج عن الحفاظ على النشاط ولكن مع الوقت يزول هذه الألام البسيطة ويمكن ان يقوم ببعض الحركات البسيطة مثل السير يوميا لمدة نصف ساعة و كذلك المشي من المحلات التجارية الى المنزل و الحرص على الراحة ايضا و الحفاظ على اللياقة البدنية حيث ان الوزن الزائد و السمنة المفرطة يعمل على زيادة الآلام و الحفاظ على العلاج الطبيعي بشكل دوري لأنه يساهم بدور كبير في العلاج

خدمات المصحات التشيكية :-

  • نتعامل مع نخبة من فريق اطباء و مشرفين على قدر كبير من المسئولية يتعاملون مع المريض بكل أمانة و اهتمام شديد للحفاظ على صحته و تحسنها و كذلك من أجل الحفاظ على نفسية المريض
  • كما تتوفر خدمة التمريض على مدار اليوم كامل و هي تعمل على توفير جميع الاحتياجات التي يطلبها المريض مهما كانت ف نحن نعمل على خدمته بكل الأشكال الممكنة فعليك الاطمئنان على صحتك معنا
  • يعمل الأطباء في المصحات التشيكية على تشخيص المرض و ذلك باستخدام التصوير بالرنين المغناطيسي و التصوير الطبقي المحوري
  • كذلك يبذل الأطباء كل ما بوسعهم لعلاج هذا المرض و تخفيف الآلام الناتجة عنه و العمل ايضا على التأثير الايجابي على الأعصاب

اذا تركت هذا المرض دون الاسراع في علاجه فهناك بعض الحالات التي يفقد فيها المريض القدرة الكاملة على الحركة و يصاب بالشلل نتيجة للضمور الذي يصيب عضلاته كما ان هذا المرض قد يتسبب في عدم القدرة على ان تضبط البول

يجب الاسراع في علاج هذا المرض في افضل مصحات التشيك التي تساعدك حتى لا يتفاقم المرض و يؤدي هذا الى ضمور في العضلات

 

تصميم وبرمجة شركة سوقني

جميع الحقوق محفوظة © شركة الرفاعي سبا 2016

error: Content is protected !!